القائمة الرئيسية

الصفحات

 اقتحم الاف المستوطنين اليهود تحت حماية قوات الأمن اليهوديه باب العمود في القدس المحتلة.


حيث قام المستوطنون بترديد شعار الموت للعرب بالاضافه الي سب وشتم النبي وكل هذا بتنضيم من متطرفين يمنيين يسمون هاته المسيره بمسيرة الاعلام .


اما الشرطة اليهودية قامة باخلاء شوارع مدينة القدس من الفلسطنيين بالقوه مما ادى الى اصابت العديد منهم بسبب الضرب واطلاق الرصاص المطاطي عليهم .


تعرف على مسيرة الأعلام


المستوطنون اليهود رقصوا وهتفوا بشعارات معاديه للعرب والمسلمين وبالتزامن معى مسيرة الاعلام قام الفلسطينيون بتنضيم مسيرات حاشده في غزه لنصرة اهلهم في القدس المحتله.

   

لمن لايعرف مسيرة الاعلام وتاريخها:

بدأت الاحتفالات بمسيرة الاعلام عند اليهود بعده احتلالهم للجهة الشرقيه لمدينة القدس ويشارك فيها ماتطرفون يهود يجوبون شوارع القدس واحياءها انطلاقا من باب العمود الى حائط البراق حاملين الاعلام .


بدات مسيرات الاعلام عام 1974 حيث كان تنضيمها حكرا على اليمنيين اليهود اما اليوم فان للفلسطنيين كلمة في تقرير موعد ومسار مسيرة الاعلام .


ألغيت مسيرة الاعلام مرتين وكانت أحداها عام 2010  وذالك بسبب انذار بهجوم صاروج من المقاومه الفلسطنيه تسبب في هرب وتفرق المسيرة.


 و أيضا هددت المقاومة الفلسطينية بقصف المستوطنات اليهوديه في حال اقيمة مسيرة الاعلام مما جعله بعض الصهاينه يتهمون الشرطه الاسرائلية بالاستسلام لحركة حماس .....

أخيرا فان الحكومه اليهوديه مزالة تتخبط في تحديد موعد ومسار مسيرة الاعلام ...وهذا يعتبر بحد ذاته انصارا للمقامة والشعب الفلسطيني ....

تعليقات